Share

خلافات رياضية داخل تكتل لبنان القوي، أكثرية برازيلية وأقلية ألمانية وتمايز عند الطاشناق

لم يكد يمر شهر على نتائج الإنتخابات النيابية وما أفرزته من اصطفافات سياسية، حتى وقع خلاف لم يكن في الحسبان داخل الكتلة الأكبر. في خلوة زحلة أصبح تكتل لبنان القوي تكتلات لكن رياضية، وبدت الإنقسامات حول كرة القدم واضحة.
داخل الصف الواحد، العسكري سابقا والنيابي حاليا نشأت منافسة خارج الحدود اللبنانية.
وفيما التنافس اوروبي أميركي كان حزب الطاشناق يسير عكس التيار.
في 6 أيار 2018، ربح تكتل لبنان القوي عبر تسجيله هدفا سياسيا، وفي نهاية المونديال سيعرف الرابح الرياضي وهداف التكتل.

Leave a Comment